معرض خيري نظمته مدرسة الرحيب بدبا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

معرض خيري نظمته مدرسة الرحيب بدبا

مُساهمة من طرف يا باغي الخير أقبل في 2008-06-04, 10:38 pm

عن جريدة الخليج (دولة الإمارات)بتاريخ 04-03-2008م :
معرض خيري نظمته مدرسة الرحيب بدبا
شباب الوطن ... "أنامل تنسج الذهب" لمساعدة الأسر المتعففة
على مدار اربعة أيام نظمت مدرسة الرحيب للتعليم الأساسي والثانوي بدبا الفجيرة بالتعاون مع مركز التمنية الاجتماعية وهيئة الهلال الأحمر ودائرة الاشغال العامة بدبا معرضاً لمساعدة الأسر الفقيرة المتعففة تحت شعار “أنامل تنسج الذهب” حيث شاركت ما يزيد على 15 طالبة من مختلف المراحل العمرية والدراسية و30 عضوة من مجلس امهات الطالبات بالمدرسة بالعديد من الأعمال التراثية الشعبية اليدوية والأكلات التقليدية والتي تم تخصيص ريعها لمصلحة الأسر المحتاجة بالمنطقة.
تحقيق: عبدالحكيم محمود
أكد جمعة خلفان الكندي مدير منطقة الفجيرة التعليمية أهمية اقامة مثل هذه المعارض التي تؤكد عمق الشراكة بين المؤسسات التعليمية والمجتمع المحلي من أجل بناء جيل متماسك ومتآزر.
وقال: المعرض يسهم في ترسيخ مبادئ التكافل الاجتماعي وغرس قيم التراحم والمحبة في نفوس الطالبات لا سيما في علاقاتهن المباشرة مع المجتمع، مشيداً بجهود ادارة المدرسة وكافة الجهات المشاركة بالمعرض.
سعيد راشد الخطيبي نائب مدير المنطقة للشؤون الادارية والطلابية قال من جهته إن المعرض برهن عن قرب مدى تلاحم وترابط كافة المؤسسات المجتمعية والأفراد من أجل مساعدة الأسر المحتاجة والمتعففة وإشعارها بأنها ليست وحيدة بل هي جزء من هذا المجتمع المعطاء.
وقالت فاطمة عبدالله مديرة المدرسة: هدفنا من إقامة مثل هذه المعارض بناء جيل قيادي منتج في بيئة ايجابية آمنة ومحفزة بقيادة فريق اداري وتعليمي متميز لتحقيق قيم العطاء والبناء التربوي الشامل وترسيخ أسس التلاحم مع كافة فئات ومؤسسات المجتمع بالشكل الذي يتناغم مع رؤى واستراتيجيات وزارة التربية والتعليم في هذا الصدد.
وقالت سليمة عبدالله محمد الاختصاصية الاجتماعية بالمدرسة المشرفة العامة على الفعاليات إن المعرض يهدف الى غرس قيم التكافل الاجتماعي بين افراد المجتمع وبناء جيل متراحم ومتماس اضافة الى ابراز دور الأسر المتعففة في المجالات الحياتية المختلفة، مشيرة الى أن آلية تنفيذ المعرض ارتكزت على حصر كافة الأسر المحتاجة بالمنطقة عقب الاتصال والتنسيق مع الهيئات المشاركة والاتفاق معها على تخصيص ريع كافة منتجات المعرض لمصلحة هذه الأسر.
وتؤكد شيخة أحمد الحساني من هيئة الاشراف ان المعرض حقق أرباحاً طيبة وادخل البهجة والسرور في نفوس الأسر الفقيرة والمحتاجة.
بدورها تقول مريم سالم النقبي عضوة بهيئة الاشراف ان المعرض اشتمل على خمسة أجنحة ضمت في مجملها العديد من الأعمال التراثية والشعبية كالصرود والمراوح والطراريد والتلي وغير ذلك اضافة الى المأكولات الشعبية والعطور والدخون والملابس واكسسوارات الزينة.
وخلال لقاءات مع الطالبات والجهات المشاركة، تقول الطالبة عائشة محمد حميد رئيسة لجنة الهلال الأحمر بالمدرسة من أمام ركن الهجير، أشارك مع زميلاتي في بيع كوبونات قمنا بطبعها وتحمل شعار الهلال الأحمر وسنودع ريعها لإسعاد الأسر الفقيرة والمحتاجة مؤكدة ان المعرض فرصة طيبة لتدعيم النواحي الانسانية وقيم التراحم في نفوس الطالبات.
وتقول زميلتها سمية أحمد علي نبيع كوبونات فئة 20 درهماً و5 دراهم ودرهمين، واشعر بسعادة كبيرة لمشاركتي في هذا المعرض الخيري التطوعي لمساعدة الأسر المحتاجة وتشير الى انها حققت نسبة مبيعات جيدة مع زميلاتها منذ انطلاق الفعاليات.
الطالبة آمنة أحمد سعيد من أمام ركن زايد الخير والعطاء قالت: سعدت كباقي زميلاتي للمشاركة في هذا المعرض القيم الذي يجسد على أرض الواقع مبادئ التكافل الاجتماعي وأهمية التراحم والتواصل مع المعوزين وتلفت الى انها تعرض صوراً مختلفة من مسيرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في بناء دولة الامارات إضافة الى صور عن حياته.
وتؤكد زميلتها اسماء محمد دويب أن المعرض استقطب أعداداً كبيرة من الزوار وهذا دليل كاف على نجاحه.
ومن أمام جناح واحة النسيج تقول الطالبة هناء عبدالله حسن اتعاون وزميلاتي مع عضوات من مركز التنمية الاجتماعية بدبا في عرض أنواع مختلفة من العطور والدخون والملابس النسائية والخاصة بالأطفال علاوة على اكسسوارات الزينة.
وتتمنى الطالبة ورود راشد خميس استمرار اقامة مثل هذه المعارض لدورها الكبير في اعانة الأسر المحتاجة ومساعدتها، وتقول أمل ناصر جمعة مسؤولة قسم التراث بمركز التنمية الاجتماعية في دبا المعرض فرصة أكثر من ممتازة لمديد العون والمساعدة للأسر المتعففة مشيرة الى انها سعيدة بالروح العالية التي بدت واضحة على الطالبات المشاركات بالمعرض ومدى حرصهن على ضرورة ترويج ما لديهن من منتجات.
من ناحيتها تقول الحاجة فاطمة احمد عبدالله عضوة بمجلس امهات المدرسة: اقوم بصناعة الخبز العربي والفطائر وبيعها بهدف ادخال البهجة والسرور في نفوس الأسر الفقيرة.
وتقول الحاجة فتحية مسعود: اشارك في المعرض باصناف مختلفة من أنواع الحلويات كالبسبوسة والجلاش والكنافة وأنا سعيدة بهذا المعرض لمساعدة الأسر المحتاجة.

يا باغي الخير أقبل
عضو فعال
عضو فعال

عدد الرسائل : 98
تاريخ التسجيل : 09/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى